مقالات

.. نصائح للتخلص من الشعور بالقلق أثناء انتظار نتيجة الثانويه العامه 

 

كتبت /سمر طنطاوى

نتيجة الثانوية العامة أكثر شيء يتسبب في حدوث قلق للطلاب وأسرهم، وبالرغم أن مشوار الحياة طويل وملىء بالمراحل الانتقالية المختلفة وكل مرحلة تحتاج لإمكانيات مناسبة، لكن من اكثر ما يحتاجه أولادنا فى مرحلة الثانوية العامة أن نكون المصدر الأساسى الداعم والمحب لهم، وتقدم أ. منى شاكر استشارى أسرى وباحثة بالصحة النفسية بعض النصائح لتخفيف قلق الطلاب قبل ظهور نتيجة الثانوية العامة.

أحبك مهما كانت النتيجة:

لابد أن نوصل لأولادنا أن حبنا لهم حب مطلق وغير مشروط ولا علاقة له بالنسبة المئوية التي سوف يحصل عليها كنتيجة فهي لتحديد مجال التعليم وليس مكانته عندك.

مصدر أمان لهم:

من الضرورى أن يشعر أولادنا بالأمان الكامل من الأهل وأن ردة الفعل الوحيدة هي التقبل، ومن هنا سنبدأ باختيار ما هو متاح ومناسب لما حصل عليه من النسبة المئوية.

-تقبل وابدأ من جديد:

يجب على الآباء أن يقولوا لأبنائهم “سوف تظهر النتيجة وتنتهي مرحلة الضغط التي مر بها أولادنا وها قد وضعنا أقدامنا على أرض الواقع الذي يدلنا على مستقبل عملي واضح لنا ملامحه ويتوجب علينا تحقيق ذاتنا من خلال التفهم وحسن الاختيار والتركيز فيما هو آت لا في التفكير فيما فات “، حتى يحففون عنهم الشعور بالقلق.

-حياتهم وليست حياتنا:

يجب على الآباء أن يتذكروا أن أبناءهم ليسوا وسيلة يحققون من خلالها أحلامهم الضائعة، ويتركونهم يحققون ما يحلمون به، وإنهم سوى يكونون في حياتهم داعمين لهم طوال الوقت.

-افرح بيهم وهنيهم:

عند ظهور النتيجة لابد للآباء أن يتحكمون فى مشاعرهم ويختارون ألفاظهم بعناية، حتى لا يأثرون بشكل سلبى على نفسية أبنائهم، كما أن عليهم أن يدعمونهم عند حصولهم على نتائج ضعيفة ويفرحون بهم عند حصولهم على نتائج جيدة، مع تجنب مقارنتهم بغيرهم من أفراد العائلة والجيران أو حتى بأنفسهم.

مع التمنيات بالنجاح والتفوق لأبنائنا الطلاب

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى