آخر الأخبار
كلمتين وبس : الأخلاق والقيم في المجتمع : سمير ابو السعود
كلمتين وبس : الأخلاق والقيم في المجتمع : سمير ابو السعود

كلمتين وبس : الأخلاق والقيم في المجتمع : سمير ابو السعود

كلمتين وبس : الأخلاق والقيم في المجتمع : سمير ابو السعود
كلمتين وبس : الأخلاق والقيم في المجتمع : سمير ابو السعود

البحث عن الذات والتواجد في المجتمع له أصول وقيم يتربي عليها الشخص من الصغر  وألوها  الأخلاق الحميدة وليس كما نرى بإظهار أهمية الشخص نفسه وهى واهية والتنقل بين هذا وذاك بالغيبة والنميمة وتجده  يمشي على الأرض أطول الناس عنقا كأعواد القمح الخالية مع ارتفاع الصوت دائما لإثبات وجودة لأنه لا يحمل فكرا ولا وعيا ولا قيما ولا مبادئ ولم يتربي عن حسن الخلق الهدف الوحيد السعي بين الناس بالغيبة والنميمة وتصدر طرقات الناس لكشف عوراتهم وما أدراك ما هو! تلك من الشخصيات الموجودة في المجتمع والسبب عدم التربية وانعدام الأخلاق وعلى العكس تماما يمكن ملاحظة الأخلاق الحميدة للإنسان من خلال المعاملات و من خلال الصدق في التعامل وعدم إفشاء الأسرار وحسن الجوار فالإنسان الذي يلتزم بهذه الأخلاق الحميدة يدخل إلى قلوب الناس ويشعر بالسعادة التي ترتسم على وجوه الآخرين حين يبادر بهذه الأفعال المنعكسة عن الخلق الحميد الموجود في جوهره وحين يدرك الناس أخلاق الإنسان وتتكرر منه المواقف الطيبة يجدون راحة أكبر في معاملته وتصبح الصلة معه وثيقة وقد أمر الإسلام بتمثل الأخلاق الحميدة وجعلها من الأمور التي يثاب عليها الإنسان في حياته وأتت الرسالة الإسلامية داعية إلى تتميم مكارم الأخلاق وجاء ذكر ذلك في العديد من الأحاديث النبوية التي وردت عن النبي الكريم الذي كان قدوة الأمة في الخلق الحسن حيث كان -صلى الله عليه وسلم- قرآنًا يمشي على الأرض، ولقّبه العرب بالصادق الأمين حتى قبل الدعوة الإسلامية لما عرف عنه من أمانته وصدقه في القول والعمل وهناك العديد من الأخلاق السيئة التي انتشرت في المجتمعات والتي أدت إلى شيوع الفساد وانتشار الرذيلة وتهديد الممتلكات وضياع حقوق الأفراد والتأثير على تكافؤ الفرص فالكذب على الناس وشهادة الزور والنفاق في القول والعمل والغيبة والنميمة وإخلاف الوعد كلها سلوكيات تنجم عن سوء خلق فاعلها والإنسان سيء الخلق لا يحبه الناس ولا يرغبون في رؤيته ويحاولون تجنبه في كل مكان يرونه فيه وهو شخص منبوذ في مجتمعه لأنه لا يحترم الناس ولا يراعي حقوقهم وقد يصل به الأمر إلى إيذاء كل من حوله بما في ذلك أهل بيته وعلى الإنسان أن يمتثل الأخلاق الحميدة ويجعلها أساس التعامل في حياته.

سمير أبو السعود

samerbrss@gmail.com

عضو نقابة العاملين بالصحافة والإعلام

رئيس التحرير التنفيذي بجريدة أنباء الشرق الأوسط الدولية

مشاركة المقال

عن Anba

x

‎قد يُعجبك أيضاً

“التعليم” تعلن عن غلق باب التقديم للالتحاق بمدارس التكنولوجيا التطبيقية

كتب :احمد المطعني أعلنت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني عن غلق باب التقديم للالتحاق بمدارس ...