شيخ الأزهر أحمد الطيب من ينشر الكراهية باسم الدين كاذب وخائن

كتب/أيمن بحر

تحدث شيخ الأزهر في بداية الحوار عن علاقته بالبابا فرنسيس قائلا: منذ اللحظة الأولى من لقائنا تأكدت أنه رجل سلام وإنسانية لذلك لم أتردد في مد يدي لهذا القائد.وأضاف: رسالة البابا العامة هي نداء لخلق أخوة حقيقية حيث لا يوجد مجال للتمييز على أساس الاختلافات في الدين أو العرق أو الجنس أو غير ذلك من أشكال التعصب.وتابع: رسالة -كلنا إخوة- هي رسالة بالغة الأهمية في هذا الوقت سواء للمسلمين أو غير المسلمين.. فهي تصب في اتجاه الحوار والتعايش بين الناس وبالتالي فهي مفيدة للجميع.وذكر أحمد الطيب: ما يقال بشأن الأديان هي سبب الحروب هو كلام غير دقيق لأن ما وقع في سياق التاريخ من صراعات هي في الحقيقة صراعات سياسية اختطفت اسم الدين بعدما أولته تأويلات فاسدة لتحقيق مكاسب ومصالح دنيوية.وأردف قائلا: من ينشرون الكراهية باسم الدين كاذبون وخائنون لأديانهم التي يرفعون لافتاتها أيا كانت هذه الأديان.

مشاركة المقال

عن Anba

x

‎قد يُعجبك أيضاً

جهود البحوث الزراعية فى خدمة البيئة وسبل المشاركة المجتمعية

كتب/ د. على شرشر تحت رعاية وتشجيع ا.د / محمد سليمان رئيس مركز البحوث الزراعية ...