مصر وكينيا تجريان مشاورات حول الموضوعات الإقليمية ومسائل الأمم المتحدة

كتبت / سميه العقيلي

عُقِدت يوم ١٢ إبريل الجاري جولة مشاورات بين مصر وكينيا عبر وسائل التواصل المرئي، وذلك لمناقشة الموضوعات الإقليمية ومسائل الأمم المتحدة محل الاهتمام المُشترك بين البلديّن، حيث ترأس السفير شريف عيسى، مُساعد وزير الخارجية للشئون الأفريقية، الجانب المصري في المشاورات التي شارك فيها أيضاً السفير عمرو الشربيني، نائب مساعد وزير الخارجية لشئون الأمم المتحدة، في حين ترأس الجانب الكيني السفير سالم سالم، مدير عام إدارة الشئون الدولية والمتعددة الأطراف بالخارجية الكينية.

هذا، وشهدت المُشاورات نقاشاً حول عدد من القضايا الإقليمية وعلى رأسها القضايا الإفريقية المدرجة على جدول أعمال مجلس الأمن، لا سيما الأوضاع في القرن الأفريقي، ومستقبل بعثة الاتحاد الإفريقي في الصومال AMISOM في ضوء قرار مجلس الأمن ٢٥٦٨ لعام ٢٠٢١، فضلاً عن موضوع استخدام الموارد المائية العابرة للحدود في إطار التحضيرات الجارية لمؤتمر الأمم المتحدة للمياه في عام ٢٠٢٣، حيث عرض الجانب المصري التطورات الخاصة بقضية سد النهضة على ضوء الاجتماعات الأخيرة في كينشاسا.

وعلى مستوى موضوعات الأمم المتحدة، فقد تناولت المشاورات المسائل الخاصة بمستقبل الأمم المتحدة على ضوء الإعلان السياسي للذكرى الخامسة والسبعين لإنشاء المنظمة وتعزيز الدور الاستشاري للجنة الأمم المتحدة لبناء السلام التي ترأسها مصر لعام ٢٠٢٠-٢٠٢١، فضلاً عن توفير التمويل المستدام لأنشطة حفظ وبناء السلام التي تنفذها الأمم المتحدة، إضافة للجهود الجارية لإصلاح عمليات السلام في العالم وخاصة في أفريقيا، وتعزيز التعاون المؤسسي بين الاتحاد الأفريقي والأُمم المُتحدة في مجال حفظ وبناء السلام.

كما تم الاتفاق على تنسيق الجهود بين مصر وكينيا في الأمم المتحدة لمعالجة جذور النزاعات الأفريقية وتحقيق إستدامة السلام في القارة الأفريقية، أخذاً في الإعتبار رئاسة مصر الحالية للجنة بناء السلام وعضوية كينيا غير الدائمة في مجلس الأمن الدولي لعامي ٢٠٢١و٢٠٢٢.

مشاركة المقال

عن Anba

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بحضور ممثلي “MTS”.. “غرفة الإسكندرية” تناقش تطورات العمل بمنظومة النافذة الواحدة

كتب د / محمد الحصري نظمت الغرفة التجارية المصرية بالإسكندرية، برئاسة السيد الأستاذ أحمد الوكيل، ...