آخر الأخبار

بالصور” وزيرة الصحة” اختيار 2019 “عام مقدمي “الرعاية الصحية” وسنطلق حزمة من البرامج تقدم الدعم الكامل لهم المرحلة القادمة

كتب حمادة الشورى

أعلنت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، عن اختيار الوزارة عام 2019 ليكون “عام مقدمي الرعاية الصحية”، موضحة أنه يتم دراسة كيفية تحسين دخول الأطباء ومقدمي الخدمة الصحية وفتح قنوات تواصل معهم لتذليل أي عقبات قد تواجهم خلال عملهم، بما يضمن تقديم أفضل خدمة صحية للمرضى.

وقالت وزيرة الصحة والسكان، خلال زيارة مفاجأة أجرتها صباح اليوم لمستشفى أحمد ماهر التعليمي للتواصل المباشر مع الأطباء و مقدمي الخدمة و تعهدت بإنها ستبذل قصارى جهدها لدعم الأطقم الطبية بما يحفظ لهم كرامتهم أثناء تأدية عملهم الوطني و الإنساني .
ووجهت الوزيرة، بإنشاء “كول سنتر”، و موقع إلكتروني يكون مختص بتلقى أية شكاوي أو مقترحات للأطقم الطبية ، ومن ثم العمل على دراستها، والاستجابة لها في أسرع وقت ممكن.

وأضافت الوزيرة أن التأهيل و التدريب الطبي المستمر على قمة أولياتها المرحلة القادمة وجهت بالمتابعة بشكل فعال تنفيذ قرار الوزارة بتحمل كافة المصروفات الدراسية الخاصة بالدراسات العليا للأطباء، لافتة إلى أن الوزارة تدرس إتاحة فرص تدريبية للأطباء خلال فترة “النيابة” سنوياً لمدة شهر في الجامعات الدولية، على أن تتحمل الوزارة جميع تكاليفها، بالإضافة لتحمل تكاليف امتحان الأطباء لـ”ILITS”، لمرة واحدة فقط.

واشارت وزيرة الصحة الى انه جاري تحسين سكن الاطباء تدريجيا في جميع المستشفيات وتوفير خدمة الـ “واي فاي” لتساعدهم على التعليم الطبى المستمر من خلال الدخول على بنك المعرفة المصري.

ولفتت الى انه جارى دراسة تبنى مشروع لتحسين وتوفير الخدمات المجتمعية لهم بشكل مميز ومخفض سواء من حيث توفير وحدات سكنية واشتراكات مخفضة في وسائل المواصلات نظرا لطبيعة عمل الاطباء من حيث الانتقال من محافظة الى اخري طبقا لطبيعة عملهم، مؤكدة أن توفير بيئة عمل مناسبة للاطباء ستنعكس على الخدمة الطبية المقدمة للمرضى.

كانت وزيرة الصحة، قد بدأت زيارتها لـ”المستشفى”، اليوم، بتفقد قسم الاستقبال بالمستشفي واطمئنت علي تقديم الخدمة الطبية للمرضى بالشكل المرضى، وراجعت مخزون المستلزمات الطبية والادوية، ووجهت مدير المستشفي بزيادة المخزون من الادوية والمستلزمات في قسم الاستقبال والطواريء.

كما تفقدت الوزيرة، وحدة الغسيل الكلوي للتأكد من تقديم الخدمة العلاجية للمرضي “مجانا” من خلال فحصها لتذاكر المرضي، وتأكدت من توافرالعدد الكافي من ماكينات الغسيل وراجعت تقرير الصيانة الدورية، ووجهت الاطباء بضرورة المتابعة الدورية للمرضى على مدار اليوم.

. وقررت وزيرة الصحة استقبال 20 طبيباً من مستشفى أحمد ماهر في مكتبها الأسبوع القادم لمناقشة أهم مطالبهم، وتوفير احتياجاتهم لتقديم خدمة لائقة للمريض المصري، وذلك في إطار حرصها على الاستماع لمطالب الأطباء بشكل تفصيلي واكدت انها ستستحدث آلية لمثل هذه للقاءات بصورة دورية

مشاركة المقال

عن Anba